GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

لمن ستذهب أموال "داعش" بعد مقتل البغدادي؟

July 12, 2017

0
0
قالت مصادر عديدة إن تنظيم "داعش" الإرهابي أكد وفاة زعيمه، أبو بكر البغدادي، ما فتح باب المناقشة حول مصير التنظيم عقب نهاية زعيمه.


وكان مصدر عراقي قد أكد لقناة "السومرية"، وفاة البغدادي، وأنه سيتم تسمية خليفة جديد قريبا.


ويسير هذا على نهج ما قالته وزارة الدفاع الروسية، في 16 حزيران، عن مقتل البغدادي في الضاحية الجنوبية لمدينة الرقة، أواخر أيار الماضي.


وقالت بدورها، إيرينا فيدوروفا، رئيسة البحوث في معهد الدراسات الشرقية في الأكاديمية الروسية للعلوم، لراديو "سبوتنيك"، إن هناك احتمالا بنسبة 99% بأن البغدادي فعليا مات، ووفاة زعيم التنظيم ستضعفه بشكل كبير.


وأشارت الخبيرة الروسية إلى أن وفاة البغدادي والهزائم العسكرية الأخيرة التي مني بها "داعش" تمهد الطريق للانقسام الداخلي بالتنظيم الإرهابي.


وقالت فيدوروفا "الصراع حول القيادة، سيؤدي لانقسام داعش، خاصة وأن بيان التنظيم دعا أنصاره إلى منع صفوفه من الانقسام والبقاء متحدين، وهذه إشارة إلى وجود بعد الانقسامات بصورة فعلية في قياداته".


ولكن شددت الخبيرة الروسية أن سيناريو انقسام "داعش" له عواقب سلبية عديدة، خاصة فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب في المنطقة.

وقالت فيدوروفا "إذا انقسمت داعش فإن النتيجة ستكون مجموعة كبيرة من التنظيمات الإرهابية الأصغر، ولكل منها زعيمها الخاص، وهذا سيعقد جهود مكافحة الإرهاب بصورة كبيرة في سوريا والعراق".


وبدوره، قال ألكسندر ميخائيلوف، عضو المجلس الروسي للسياسة الخارجية والدفاع لـ"سبوتنيك"، إن وفاة البغدادي ستقلل من التدفقات النقدية التي تتلقاها "داعش".


وتابع قائلا "وفاة زعيم التنظيم ستؤثر على تمويل داعش، وربما ستكون المشكلة لمن سيدفع ممولو الإرهاب الأموال، لأنه عادة ما يتم ترتيب التمويل لصالح زعيم معين، الذي يوزعه على باقي جهات التنظيم".

ومضى بقوله "عاجلا أم آجلا كان البغدادي سيقتل، لكن هذا أيضا يفتح الباب أمام الصراع الداخلي في داعش حول من يمسك بزمام السلطة".


ولكن توقع ميخائيلوف أن تظل "داعش" نشطة رغم الضربة القاصمة التي تعرضت لها، وأضافت قائلا "نحن نعلم أنه لا يوجد مركز واحد داخل داعش، فهناك عديد من المراكز، وعلى الرغم من أن تلك الضربة خطيرة، لكن من المرجح أن يظل التنظيم نشطا".


واستطرد قائلا "داعش وجد نفسه يتم حشره في الزاوية، والحرب على الإرهاب ستزداد حدتها ضده، وقد ينقل التنظيم جبهة القتال إلى دولة أخرى، لكن نهايته وشيكة".


25 Sep 12:05

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree