GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

بعد فيديو "خيانة" كارين لزوجها... فيديو آخر وحقيقة كاملة

By (شربل رحمة) /July 03, 2017

0
0
شربل رحمة

لم يصبر بعض المشاهدين لعرض الحلقة الأخيرة من "لآخر نفس" عبر شاشة mtv، فانهالوا بمئات التعليقات على الممثلة والكاتبة كارين رزق الله متّهمينها بخيانة زوجها مع الممثل رودني حداد. ولم يثق كثيرون بما قالته رزق الله، فتداولوا الفيديو الذي ظهرت فيه وهي ترقص مع حداد، بكثافة عبر مختلف المواقع.

 

وفي تصريح سابق، طلبت رزق الله من الجمهور أن ينتظر الحقيقة ليعرف مصدر الفيديوهات التي تمّ تسريبها من دون وعي الأسبوع الفائت، إلا أنّ كثيرين لم يبالوا بها واتّهموها بالخيانة العلنيّة.

 

ومع انتهاء الحلقة الأخيرة من "لآخر نفس"، والتي اعتُبرت من أقوى النهايات في الموسم الرمضاني للعام 2017، أدرك هؤلاء أنّ مشاهد الرقص ليست سوى مقتطفات من مشهد عاطفي دقيق بين هازار وزوجها، بعد أن قرّرا الانتقال للعيش في دبي.

 

وهذه المشاهد المرفقة في الفيديو أعلاه، هي من الأكثر تأثيراً في قلوب المشاهدين في الموسم الأوّل من المسلسل، ففيه بكى الثنائي الذي كان على كل لسان في لبنان في الشهر الفائت، ومن خلاله تبيّن أنّ الخيانة الزوجيّة هي ثقل كبير يصعب على المرء حمله وتحمّله، حتّى إن حاول الثنائي تخطّيه بشتّى الطرق.

 

نهاية المسلسل، وبالأخصّ هازار، هي عبرة للجميع، وهي رسالة يمكننا أن نعتبرها الأجرأ في كل ما شاهدناه من مسلسلات في رمضان.

فالمرأة التي تخلّت عن زوجها لتعيش قصة حبّ مستحيلة مع حبيبها، أضحت وحيدةً بعد أن تركت عاشقها واختارت زوجها الذي بدوره تخلّى عنها بسبب ما اقترفته من ذنب تجاه الحبّ الذي جمعها به.

 

إنّها نهاية ترفع لها القبّعات، لأنّ قساوة قدر هازار، ممكن أن تكون في كأس أيّ امرأة أو رجل يفكّر في الخيانة ويمشي في سبيلها!



يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط الـ MTV الإلكتروني (URL) الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق احكام قانون حماية الملكية الفكرية.

23 Sep 12:28

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree