GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

هل تستيقظ عين الحلوة خالية من الإسلاميين؟

April 14, 2017

0
0

 وضعت الحرب أوزارها في عين الحلوة وحُمِّل الإسلاميون وزر المعركة التي بدأها بلال بدر بهجومه على القوة الأمنية المشتركة.

 

عادت ظاهرة "الشباب المسلم" إلى الواجهة من جديد وهي مجموعة حلّت نفسها كي لا تكون تنظيمًا يضيف عبئًا على المخيم.
وسلط الإعلام الضوء على مسؤول تلك المجموعة المسمّى في القاموس الجهاديّ بالأمير وهو أسامة الشهابي الذي له مكانة لدى من يؤيد فكر الحركات الجهادية باعتباره أول من أيَّد فكر تنظيم القاعدة في حربها ضد الأميركيين في أفغانستان والعراق ثم أيّد الحركات الإسلامية المعارضة للنظام السوري.

 
طريق الصحافيين إلى منزل الشهابي سالكة ومرصودة بكاميرات المراقبة فهو ظهر على الإعلام مؤخرًا مع أكثر من وسيلة محلية لإعلان طلب الأمن والأمان وإذا كان فعلًا طالب بالسلام فهل ساند بلال بدر فحال دون سقوطه عسكريًا؟


مصادر عسكرية أكدت للـmtv أنَّ الجيش اللبناني هو الضامن لتنفيذ القانون على الأرض اللبنانية وتطبيقها وبالتالي فهو لن يسمح لأي مطلوب بأن يطالب بمغادرة لبنان قبل توقيفه وتسليمه للعدالة.



يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط الـ MTV الإلكتروني (URL) الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق احكام قانون حماية الملكية الفكرية.

26 May 07:56

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree