السينما اللبنانيّة من الموت الى... الحياة؟!

الـــــــــلاحـــــــــق
A+

إنطلقت السينما اللبنانية فعليا في أواخر الخمسينات مع عودة المخرجين السينمائيين اللبنانيين من مصر. إزدهرت صناعة الافلام وتحولت العاصمة بيروت الى مدينة تنتج وتصدّر الافلام الى جيرانها.

ولم تستسلم هذه النهضة مع الحرب اللبنانية، فتأثر مخرجو الافلام بأجواء الحرب. ومن بعدها بدأت تتراجع نسبيا قبل أن تعاود الإقلاع، ولو حتى بأعمال قليلة بعض الشيء في اواخر التسعينات.


السينما اللبنانية حاليا تشهد تزايدا كبيرا بالاعمال، ولكن يبقى التحدي الاكبر للاعمال الهادفة وذات البعد العالمي والتي تعاني نقصا بتمويل الانتاج، مع غياب اهتمام الدولة بهذا القطاع الذي يشكل لبعض البلدان صناعة اساسية للاقتصاد.

التفاصيل في الفيديو المرفق.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً