بشائر إيجابية تلوح في الافق...

الـــــــــلاحـــــــــق
A+

 

يبدو أن عهد لبنان الجديد لم يؤثر إيجابا على الأجواء السياسية والأمنية العامة وحسب بل ساهم أيضا في إعادة الثقة الدولية بهذا البلد بعد فترة من الجفاء.

 

 

بروتوكوليا وفي اجواء التهنئة بانتخاب العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية قدم رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم دعمه للرئيس عون عبر رسالة خطية سلمها مدير البنك الدولي في الشرق الاوسط فريد بلحاج الى الرئيس... رسالة تقديم واجب التهنئة تأخذ طابعا أبعد يتمثل بإعادة إحياء الإستثمارات والإقتصاد اللبناني لتكتمل صفحة الإستقرار على الصعد كافة.

 

 

رئيس لجنة المال والموازنة النائب إبراهيم كنعان أكد للـmtv أن البنك الدولي تشجع لخطة الإصلاح التي طرحها الرئيس عون والتي تطال جميع القطاعات.

 
إذا بشائر الخير تعم الأجواء اللبنانية وبعد الهدوء السياسي والأمني يتطلع اللبنانيون الى الرخاء والإزدهار الإقتصادي.

 

 

 

 

 

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً