GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

ما توقّعته لعام 2015... فحصل عكسه

January 09, 2016

0
0

أيها اللبنانيون استبشِروا خيراً، سيُنتخب رئيس للجمهورية قبل نهاية العام، لحظة! ليس المقصود عام 2016 بل عام 2015، بحسب توقعات سيدة التوقعات ليلى عبد اللطيف.
اللقبُ فضفاض، فتوقعات عبد اللطيف لم تُصِب. "إلهامي هيك بقلي" تقول سيدة الإلهام ليتبين أن إلهامها إيهام.


لنأخذ مثالاً على توقعاتها وتحديداً ليلة رأس السنة بداية 2015 ولنغص سوياً في إلهامها تلك الليلة... كلّ التفاصيل في الفيديو المرفق أعلاه.

 

لم تقتصر توقعات ليلى على السياسة بل طاولت الإعلام والقضاء. بحيث توقعت المزيد من الاعتداءات على الجسم الصحافي وخطف صحافيين لبنانيين والافراج عنهم لاحقاً وذلك لم يحصل طبعاً وتوقعت أيضاً إصدار مذكرة توقيف ورفع الحصانة عن أحد القضاة اللبنانيين وكذبت في توقعِها.

 

أما في الشأن السوري فأكثر من إخفاق... ولعل التوقع الأكثر فداحة كان في ما يخص العلاقات الإيرانية - السعودية بحيث استفاضت ليلى لتُخطِئ مجدداً.


هذا ناهيك عن توقُع المتوقَع، بحيث تتوقع ليلى كوارث طبيعية وحوادث أمنية والكثير من سفك الدماء، والأمور البديهية التي تحصل يومياً في العالم من حولنا.


باختصار أن تدّعي المعرِفة شيء وأن تُتقن تضليل الناس شيء آخر.

25 May 08:08

Loading news...