هذا ما يخطّط له برّي...

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

في عين التينة قانون الانتخاب الجديد يخطف رهجة لقاء الاربعاء النيابي ويشكل هاجس الرئيس نبيه بري الذي اكد مرة جديدة ان المطلوب هو انجاز واقرار قانون جديد في اسرع وقت وهذا ما ينتظره اللبنانيون وما وعدت به القوى السياسية. كما اعرب بري عن خشيته من مواقف بعض الذين سيوفهم على قانون الستين وقلوبهم معه.

 

مصادر شاركت في لقاء الاربعاء اعربت للـmtv عن ان جهودا تبذل لاقرار قانون جديد، والاوفر حظا هو ما طرح مؤخرا ومؤلف من مرحلتين: مرحلة اولى على اساس طائفي وفق القضاء للتأهيل وبعدها نسبي على اساس المحافظة.

 

المصادر اكدت ان الانتخابات ستجرى في موعدها ولكن اذا اقر قانون جديد فيكون تمديد تقني. ولكن الخوف من الابقاء على الستين موجود. 
مصادر عين التينة قالت للـmtv ان الرئيس بري يعتزم الدعوة الى جلسة تشريعية خلال الايام العشرة المقبلة، ويوم الثلثاء اي بعد ساسعات سيرأس اجتماعا لهيئة مكتب المجلس لوضع جدول اعمال الجلسة وعلم ان قانون الاتنخاب سيكون اولوية.

 
بري الذي يعتزم عقد جلسات مكثفة لمحاسبة الحكومة واداء الوزراء شدد على ضرورة ايلاء القضايا الاجتماعية والحياتية والخدماتية الاهتمام اللازم مؤكدا على ان المجلس لن يتهاون في المساءلة ومحاسبة المقصرين والمرتكبين.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك