GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

إتحاد العمّال والمستخدمين: سنعتصم الثلاثاء لتصحيح الأجور

July 15, 2017

0
0
أصدر الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان FENASO بياناً "رفضاً لتحميل الفقراء فاتورة المحاصصة الجديدة ودفاعاً عن لقمة العيش، ومن أجل تصحيح الأجور ورفع الحد الأدنى إلى 1200000 ل.ل"، جاء فيه:

"من جديد يعود التحالف الحاكم لقوى السلطة للعب الأدوار فيما بينهم ولتحميل الفقراء وذوي الدخل المحدود فاتورة تقاسم الحصص وتوزيع المغانم فيما بينهم من خلال التوجه لرفع الضرائب تحت حجة إقرار سلسلة الرتب والرواتب، والتي هي حق للموظفين والمعلمين والعاملين في القطاع العام والمتقاعدين والمياومين والمتعاقدين، هذه السلسلة التي تم قضمها منذ سنوات طويلة، ونحن في الاتحاد الوطني نجدد مطالبتنا بإقرار السلسلة وبرفع الحد الادنى للأجور إلى 1200000 ليرة وبتصحيح الأجور للعاملين بالقطاع الخاص وليس على حساب الفقراء وذوي الدخل المحدود، بل يجب ان يكون من خلال استهداف حيتان المال والشركات العقارية والمصارف المضاربة واستعادة الأملاك البحرية والنهرية المنهوبة ووقف الفساد والهدر وسرقة المال العام من خلال التلزيمات والمناقصات والمرفأ والمطار والجمارك وغيرها واللائحة طويلة، وعليه ان الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان يرفض هذه السياسات من قبل السلطة بكل أطرافها ويرفض تحميل الفقراء نتائج هذه السياسات ويحذر من إقدام السلطة على إقرار اي ضرائب على السلع و tva وغيرها التي تطال الفقراء وذوي الدخل المحدود والشعب اللبناني بشكل عام".

ودعا الاتحاد الوطني القوى النقابية والعمال وفئات المجتمع المدني كافة الى "التصدّي لهذه السياسات، والى التحرك المباشر وعلى المستويات كافة لوقف هذا التآمر على لقمة عيش الفقراء وذوي الدخل المحدود، والى المشاركة في التحركات المعترضة كافة على هذه السياسات".

وطلب من جميع النقابات واللجان العمالية "التحضير إلى المشاركة والتصدي والضغط ضد هذه السياسات التي تزيد من فقر الفقراء فقرا وتزيد من ثروة الأغنياء"، ودعا الى الاعتصام يوم الثلاثاء في 18/7/2017 الساعة الحادية عشرة صباحا.


21 Nov 02:11

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree