متى يعقد الأسبوع السادس للمياه؟

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

تنظم الشبكة المتوسطية لهيئات الاحواض الاسبوع السادس للمياه الذي يقام مرة كل سنتين، برعاية وحضور وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل، ايام 27، 28 و29 آذار الحالي، في فندق Le Royal - ضبية.


 

يهدف المؤتمر الذي يضم شخصيات عالمية ووزراء ورؤساء أكاديميات بالتعاون مع الجامعتين اللبنانية والاميركية فروع كليات الهندسة الى تسليط الضوء على أهمية المياه في ظل المتغيرات المناخية الشاملة ولا سيما الاحتباس الحراري والتكيف معه من أجل الوصول الى أفضل الحلول من خلال اعتماد افضل وانجع الاساليب كالحوكمة الرشيدة التي خصص لها خمس حلقات عمل في هذا المؤتمر. ويتناول المؤتمر في مواضيعه ثمانية محاور وهي: سياسات التكيف مع التغير المناخي: قضية الحوكمة، دور الدولة في وضع سياسات عامة للتكيف مع التغير المناخي، دور المنظمات الإقليمية والأممية: تعزيز التعاون بين الدول من اجل ادارة حكيمة للمياه، الوسائل المالية: المصارف للمساعدة في التنمية والشراكة مع القطاع الخاص، توفير الأمن لمصادر المياه - الطاقة والغذاء: مع أخذ النزاعات الجيوسياسية بعين الاعتبار، الدبلوماسية المائية لحماية الأحواض العابرة للحدود، المراقبة والوقاية والأمن للبنى التحتية المائية، الأدوات التقنية ونظم المعلومات حول التكيف مع المتغيرات المناخية.




يفتتح المؤتمر عند التاسعة والنصف من قبل ظهر الاثنين 27 الحالي، حيث تلقى كلمات لكل من الوزير أبي خليل والرئيس الفخري للشبكة المتوسطية لهيئات الاحواض المنظمة للمؤتمر الدكتور فادي قمير، السيناتور الذي يمثل الفرنسيين المنتشرين خارج فرنسا أوليفييه كاديك، رئيس جمعية المصارف اللبنانية جوزف طربيه، الرئيس الفخري للمجلس العالمي للمياه، رئيس هيئة المياه في مرسيليا لويك فوشون ورئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان كرستينا لاسن.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك