GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة في 17/3/2017

By (الوكالة الوطنية) /March 17, 2017

0
0
الوكالة الوطنية

مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان":


كيف يبنى البلد؟
سؤال مطروح في كل محفل سياسي وفي كل بيت والجواب أن البلد يحتاج الى موازنة وسط رفض الضرائب وان سلسلة الرتب والرواتب حق في ظل تعثر تأمين التمويل. وهكذا يغرق البلد في المطلوب والممنوع في موازاة المثل الصحيح: العين بصيرة واليد قصيرة.
وإلى هذا الشأن يغرق البلد في قصر المهل للانتخابات النيابية ووزير الداخلية يقول إنه سيدعو مجددا الهيئات الناخبة في الثامن عشر من حزيران.
وبين كل هذه الاوضاع حديث الناس هذا اليوم عن قاض احدث فضيحة وارتكب فعلا جنسيا مشينا ومجلس القضاء الاعلى أكد ان هذا الشخص لم يعد قاضيا.
وفي القضاء ادعى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر على سبعة عشر شخصا غالبيتهم من السوريين في جرم الانتماء الى داعش وتأليف شبكة لتهريب الاموال وتحويلها الى الخارج لصالح التنظيم. واحال الادعاء مع الموقوفين الى قاضي التحقيق العسكري الأول رياض ابو غيدا.
وفي الأمن اعلنت قوى الامن الداخلي عن القبض على عصابة سطت على بنك عودة في الحازمية وقالت إن شعبة المعلومات اوقفت افراد العصابة الثلاثة واستردت المبالغ المسروقة. وفي الأمن ايضا اوقفت مديرية المخابرات أحد أكبر تجار المخدرات في الضاحية الجنوبية المدعو (حاء.أ).
وفي المتابعات اهتمام بالعدوان الاسرائيلي على سوريا في اخطر مواجهة عسكرية خلال ست سنوات.
وقد تحدثت انباء سورية عن اسقاط طائرة واصابة اخرى غير ان جيش العدو نفى ذلك.
وفي السياسة عاد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من الفاتيكان مرتاحا لما سمعه من قداسة البابا عن اهتمام كبير بلبنان.
قبل ذلك نتوقف مع الخبر البارز وهو قبول الأمين العام للأمم المتحدة استقالة ريما خلف الأمينة العامة للاسكوا بسبب تقرير عن عنصرية اسرائيل وقد تحدثت خلف في حشد اقيم في نقابة الصحافة.




============================================================


مقدمة نشرة أخبار الـ"mtv":


مرة جديدة سلسلة الرتب والرواتب في مهب الريح، المسؤول عن ترنح السلسلة 3 عوامل المزايدات السياسية والتحركات الشعبية وعدم احترام الطبقة السياسية كلمتها واصرارها على تمويل السلسلة من خلال ضرائب تطاول بشكل اساسي الطبقتين الفقيرة والمتوسطة، هكذا فان المعلومات تتقاطع عند التأكيد ان السلسة ستعلق حتى اشعار آخر لان الطبقة السياسية انكشف امرها وهي ليست في وارد اتخاذ قرارات غير شعبية قبل اشهر من اجراء الانتخابات النيابية.
سياسيا، لفتت الزيارة التي قام بها النائب سليمان فرنجية الى بيت الوسط حيث التقى الرئيس سعد الحريري ومع ان اوساط المستقبل والمردة تكتمت عما دار في اللقاء لكن ما رشح من معلومات يفيد ان البحث تركز على الانتخابات النيابية المقبلة وعلى امكانات التنسيق بين الطرفين.
توازيا شنت اسرائيل غارات على قافلة سلاح استراتيجي شمال سوريا كانت متوجهة الى حزب الله في رسالة اسرائيلية واضحة فحواها انها لن تسمح باستمرار ايران في تعزيز نفوذها على حدودها.




==============================================================

 

مقدمة نشرة أخبار "المنار":


صواريخ سورية في سماء فلسطين، استمطرت عزا احيا الامجاد، وحكى جديد المعادلات، بان ما يجري على الارض السورية هو خيار وقرار بقطع عنق الارهاب، وكل الاذرع الممدودة له اسرائيلية كانت او غير اسرائيلية..
لم تصب الطائرات الصهيونية اهدافها وان تخطت اربع منها الخطوط الحمر مستهدفة مواقع للجيش في ريف حمص الشرقي، فهدفها بقلب المعادلات، او دعم داعش وكل الارهاب على شتى الجبهات احبطته صواريخ سورية القرار روسية الصنع، لاحقت الطائرات الى مركز قرارها، فاصابتها باهدافها، ليتراجع الاسرائيلي سريعا الى الخلف معلنا عن عدم رغبته بتخطي الخطوط الحمر في المعادلة السورية، بعد ان سمعت الصواريخ السورية جيدا في حجرة القيادة السياسية والعسكرية للقوات الصهيونية..
اسقطت طائرة صهيونية واصيبت اخرى كما اعلن الجيش السوري، او نجت كما زعم المتحدث الإسرائيلي، لكن الاكيد ان انجلاء الغبار من سماء النزال سيكشف الكثير من الخسائر التي تكبدها الصهيوني استراتيجيا وعسكريا وسياسيا، ويكشف المزيد من تورطه بالدعم الذي بات علنيا لداعش واخواته على الارض السورية، وسيجيب عن الكثير من الاسئلة عن التوقيت والعلاقة مع المتضررين من انتصارات الجيش العربي السوري وحلفائه، اقليميين كانوا او دوليين، يجاهرون بالعلاقة والتنسيق مع الاسرائيلي او لا يزالون يتحفظون..
رسالة سورية واضحة في سماء المنطقة، حطت احدى شظاياها على الاراضي الاردنية، فوصلت قبل ان تصل الوفود العربية الى قمتهم في عمان، وحجزت لسوريا مقعدا متقدما في الامة العربية لا في جامعتها..
صواريخ سورية حيت روح الشهيد الفلسطيني باسل الاعرج التي كسرت اليوم الاسر، مظللة سماء فلسطين، وحيت موقف الامينة العامة لمنظمة الاسكوا التي قدمت استقالتها رافضة الانصياع للضغوط الاممية لسحب تقريرها الذي يتهم الكيان العبري بالعنصرية.




============================================================




مقدمة نشرة أخبار "المستقبل":


انها مساحة لاعادة الامور الى جادة النقاش العلمي والموضوعي بعيدا عن الشعبوية واطلاق المواقف التي تجافي لغة الارقام والواقائع.
هكذا لخص مصدر برلماني المساحة الزمنية الفاصلة عن الجلسة التشريعية المقبلة بعد جلسة الامس وما رافقها من مواقف ومن تسريبات ومعلومات مغلوطة.
اما في الجانب المتصل بعمل الحكومة فان بنود الموازنة امام جلسة مجلس الوزراء المنعقدة في السراي الكبير والتي قد تكون الاخيرة لاقرار الموازنة.
ولبنان المنهمك بالتحركات البرلمانية والحكومية في قضايا ساخنة تطال الهموم الاقتصادية والمعيشية ظل على متابعته لتداعيات نبأ الغارة الاسرائيلية التي استهدفت قافلة سلاح شمال سوريا رد عليها جيش النظام بدفاعاته في وقت ذكرت مصادر أمنية أن نحو خمسة من مقاتلي حزب الله سقطوا بين قتيل و جريح.




==============================================================




مقدمة نشرة أخبار "الجديد":


فوضى الأسعار تسلحت بجلسة نيابية ساقطة وبدأ جنون السوق لا ضوابط تحكم ولا حكم يراقب.. فالتة والرب راعيها وفوضى منظمة ومكتوبة داخل الجلسة طيرت السلسلة وفرضت الضرائب.. لتحصل السلطة على جائزة أوسكار عن فئة أسوأ إخراج تمثيلي.. ومن دون أن ينافسها فيها أحد سوى وزير المال علي حسن خليل الذي انتزع اللقب من الرئيس فؤاد السنيورة المتربع عشرين عاما على فن "النشل" المقونن فوزير المال الذي اعترض وحيدا على ضريبة تشمل الدخان أظهر جليا أن لا دخان من دون نار.. وأن اعتراضه ينطوي على حماية مجمعات التبغ والتنباك ذات الحق الحصري للرئيس نبيه بري. نار الريجي سعرت الجلسة.. لكن إذا كانت فئات من الناس لا تعنيها هذه الضريبة فإنها في المقابل اكتوت بأسعار ملتهبة.. وبتصريحات تعاني التهابات في التضليل فكيف يزعم الوزير علي حسن خليل عدم شمول الفقراء بالضريبة الجديدة؟ إذ قال عبر التويتر: حتى لا تأخذنا الشائعات، لم ولن نقبل بأي ضرائب تصيب ذوي الدخل المحدود فعلى من وقعت ضريبة الأحد عشر في المئة كقيمة مضافة؟ ومن سيتأثر بالضرائب على الهاتف الخلوي والثابت والأسمنت والمازوت وكتاب العدل وغيرها من اثنتين وعشرين ضريبة طرقت أبواب الفقراء وأصحاب الدخل المحدود؟ وعلى مقياس تويتر ومن على متن فذلكة سابقة لوزير المال.. نحيله إلى تصريح يتحدث فيه عمن يحاولون قلب الحقائق والتجني والافتراء قائلا: اكذب اكذب فلن تبدل في حقيقة الصفقات المشتبه فيها، لن نتراجع عن كشف حقائق والدفاع عن الناس والإعلام اليوم ومعه حراك الشارع سيمتثل إلى مواقف علي حسن خليل.. ولن يرتضي قلب الحقائق والتجني والافتراء.. ولن يتراجع عن كشف حقائق والدفاع عن الناس وأولى خطوات الدفاع عن الناس تكمن في الإضاءة على زيف إدعاءات وزير المال.. وفي الوقوف مع الناس على الأرض ومناصرة وجعهم وعباراتهم.. حتى وإن وصفوا النواب بالحرامية وهذا وصف قانوني لأن النواب سرقوا وكالة الناخبين ومددوا لأنفسهم مرتين وهم اليوم على طريق التمديد الثالث. ومن التمديد إلى الطرد.. حيث افتتح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس ولايته على رأس الأمانة العامة بدفع ريما خلف إلى الاستقالة.. في قرار يقف بوضوح إلى جانب العنصرية الإسرائيلية وإرضاء لتل أبيب وافق غوتيريس سريعا على قبول استقالة الأمينة التنفيذية للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) ريما خلف.. بسبب "مواقفها المعادية لليهود" على حد وصفه لم تقلْ خلف في تقريرها سوى الحقيقة الغابئة عن الأمم والمغيبة عن العرب.. وهي أن إسرائيل أسست لنظام فصل عنصري (أبارتهايدApartheid) ضد الشعب الفلسطيني فهنيئا لريما خلف وسام الاستحقاق الوطني من رتبة مناضلة عربية أدلت بضمير طرده العرب.




===============================================================

 

مقدمة نشرة أخبار الـ"LBCI":


فجأة انقلب المشهد في لبنان من نقاش حول قانون الانتخابات الى سجال حول سلسلة الرتب والرواتب ومصادر تمويلها وبسحر ساحر انتقل النقاش من داخل القاعة الى الشارع، كان النقاش حول المهل والمشروع الثالث الذي قدمه الوزير جبران باسيل وكان يفترض ان تأتي اجوبة الافرقاء منتصف هذا الاسبوع لكن شيئا ما حصل بدءا من امس فتبدلت الاولويات من مهلة قانون الانتخابات الى استحقاق السلسلة، السؤال المطروح هل ما يجري هو مقايضة السلسلة بالانتخابات؟ هل ثمن اقرار السلسة تطيير الانتخابات ام ان الثمن تطيير السلسلة للسير بالانتخابات؟ اسئلة مطروحة ومشروعة لكن من يملك الاجوبة؟
ليس هناك من عقول بسيطة قادرة على بلع ان لائحة مغلوطة على الواتس آب وفايسبوك قادرة على تطيير النصاب واستطرادا سلسلة ،وليس من عقول واعية قادرة على تصديق ان 4 نواب كتائب قادرون على احباط اقرار سلسلة توافقت الكتل الكبرى عليها، في اي حال حبل المناورات قصير فالاسبوع المقبل لناظره قريب وعندما سيدعو الرئيس نبيه بري الى جلسة السلسلة سيظهر خيط المناورة من خير الاصرار على الاقرار.
اللافت اليوم ان الرئيس فؤاد السنيورة وزع نص مداخلته يوم الاربعاء ويستشف منها رفضه السلسة كما هي اذ يقول ان حجم الدولة واعباءها اصبح اكبر من حجم الاقتصاد اللبناني وامكاناته ليعود ويقول ليس عيبا او انتقاصا من صلاحية المجلس ان يطلب المجلس معلومات كاملة ودقيقة وصحيحة قبل اقرار اي اقتراح او اعداد اي مشروع واي قانون لمعرفة تداعياته وتكاليفه المالية، كلمة الرئيس السنيورة هي رد غير مباشر على اصرار الرئيس الحريري على السير بالسلسة فماذا سيكون عليه في الجلسة المقبلة بعد دعوة الرئيس بري اليها؟




================================================================

 

مقدمة نشرة أخبار الـ"NBN":


لم تفرض ضرائب ولم تقر سلسلة رتب ورواتب لكن التجار رفعوا الأسعار وحملوا الناس تكاليف اضافية وزادوا الارباح جراء شائعات وهمية فوقع المواطن ضحية البلبة الداخلية، من اطلق الشائعات؟ هل هو الرافض لاقرار سلسلة الرتب والرواتب؟
وزارة الاقتصاد حذرت من خداع المستهلك ورفع الاسعار بطريقة مصطنعة لتحقيق ارباح غير مشروعة، وحماية المستهلك سطرت محاضر ضبط بحق مخالفين رغم محاولة تجار جشعين التفلت من الضوابط الأخلاقية والقانونية، لكن ما هو مصير السلسلة هل تقر بإيرادات تحددت ام يبحث المشرعون عن موارد بديلة أو تتجمد السلسلة إلى حين؟
حول كل السيناريوهات اعتراضات، الموظفون والمعلمون يطالبون بحقوقهم، المواطنون يرفضون الزيادات لتمويل السلسلة، والشركات ومؤسسات المال والاعمال والاملاك البحرية ترفض تحمل كافة الاعباء اما السياسيون فيتسابقون على الاستعراضات في المزايدات، ما يعني ان النقاشات قائمة والخيارات مفتوحة فيما توضع اللمسات الاخيرة على الموازنة العامة.
التوازن في المنطقة حدده رد سوري دفاعي على اعتداءات اسرائيلية، صواريخ سورية لاحقت طائرات العدو الى عمق اجواء الاراضي المحتلة لاول مرة منذ زمن طويل، ما يعني ان التصدي اظهر معافاة الجيش السوري بعد ست سنوات من الاستهداف الداخلي والخارجي خصوصا ان اولى اهداف المجموعات المسلحة وداعميهم كانت المنظومات الدفاعية، التصدي السوري للعدوان الاسرائيلي بطولي اربك تل ابيب ودفعها الى مراجعة الحسابات العسكرية لان قواعد الاشتباك تغيرت بعودة القدرة السورية الدفاعية الرادعة الى نشاطها، لم يعد بمقدور اسرائيل ضرب اهداف في سوريا لخدمة الارهاب ولا تنفيذ اي عدوان من دون رد، العدو الاسرائيلي المدان بتقرير اممي موثق مارس ضغوطا لسحب التقرير حول نظام الفصل العنصري الاسرائيلي وتفتيت الشعب الفلسطيني سياسيا وجغرافيا لكن الامينة التنفيذية للاسكوا ريما خلف قدمت استقالتها احتجاجا على سحب التقرير فانتصرت للحق والحقيقة بعدما ثبتت فظاعة الجرائم السارائيلية التي تقارب الابادة، انحازت ريما خلف للانسانية وسجلت موقفا مشرفا للتاريخ بينما استجابت الامم المتحدة لضغوط اسرائيلية فأخطأت مرتين حين سحبت التقرير العلمي الذي يدين تل ابيب وحين قبلت استقالة ريما خلف.




=================================================================

 

مقدمة نشرة أخبار الـ"OTV":


لا صوت يعلو فوق صوت السلسلة... ومعركتها دائرة بين فريقين: أول، يسعى إلى تمريرها بواقعية تعيد الحقوق لأصحابها ولو بتأخير عقدين وأكثر، وثان يرى خصومه أنه شعبوي، منقلب في الهيئة العامة 2017 على ما سبق ووافق عليه في اللجان والهيئة العامة 2014... وفي انتظار أن يطلق رئيس مجلس النواب نبيه بري صفارة الانطلاق لجولة جديدة في ساحة النجمة، يتحدى تيار المستقبل الجميع بأنه يريد اقرار السلسلة في أسرع وقت ممكن. اما التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية، فأعطيا ما عندهما، وينتظران البدائل الآنية من الآخرين، مؤكديْن(2) أن أحدا لا يزايد عليهما في موضوع مكافحة الفساد... علما ان معلومات الـ otv تشير إلى ان التيار يدرس احتمال إصدار موقف ما في الساعات المقبلة في هذا الاطار... أما وليد جنبلاط، وعلى مسافة يومين من التجمع الشعبي الذي يعد له الأحد، فمنشغل بتغريداته وتعديلاتها، في مقابل ثبات الثنائي الشيعي على موقفه المعروف ... وفي غضون ذلك، السباق مستمر مع المهل في موضوع قانون الانتخاب. ففيما كشف وزير الداخلية قبيل جلسة مجلس الوزراء التي تواصل البحث في الموازنة أنه سيدعو الهيئات الناخبة في 18 حزيران المقبل، ولو في شهر رمضان، عاد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون إلى بيروت اليوم مختتما زيارته للكرسي الرسولي .. لكن، في خضم الاهتمامات الوطنية الكبرى، وجد اللبنانيون اليوم متسعا من الوقت لتداول فيديو نسب إلى احد القضاة في وضعية جنسية محرجة. فما حقيقة الفيديو؟ الجواب ضمن نشرة الأخبار المسائية.



22 Oct 04:48

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree