GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 9-1-2017

By (وكالات) /January 09, 2017

0
0
وكالات
* مقدمة نشرة اخبار الـ "ام تي في"

الرئيس ميشال عون الى الرياض فهل ستعيد عودة لبنان الى السعودية ومنها الى العائلة العربية الكبرى؟ هل ستعيد السعودية والعرب الى لبنان، لو طرح هذا السؤال قبل شهرين لقيل عن طارحه انه مصاب بجنون، عون في السعودية؟؟ ورغم ان سريان العلاقات بين شرايين البلدين جاء بعد جفاف، فان الرهان كبير على غلال وفيرة ستتأتى من هذه الزيارة. في المقابل لا منة من احد على اللبنانيين بحصولها فأضعف العرفان ان تحصل وان تبدأ من الرياض.

اضافة الى هذه الثابتة الاخلاقية فان الفائدة التي ستتولد من الزيارتين الى السعودية وقطر ستعود بالفائدة على كل اللبنانيين ان في شقها الامني او في شقيها السياحي والاستثماري، غياب الرئيس لن يوقف عجلة الدولة فمجلس الوزراء سيجتمع الاربعاء برئاسة الرئيس سعد الحريري في السراي وسيتابع البحث في تعديلات على مرسوم هيئة ادارة قطاع النفط.

تشريعيا تشهد الكواليس النيابية جولات تنسيقية ومشاورات سعيا الى التوافق على اقرار سريع لقانون جديد للانتخاب.


* مقدمة نشرة اخبار "الجديد"

قلب لبنان كانت نهاية رحلة مطران شجاع حمل فلسطين في القلب، وفي اليد حجر الانتفاضة وعلى درب جلجلة المقاومة حمل صليب الآلام دفاعا عن الأم القضية لتبقى فلسطين لأبنائها قارع المحتل بما ملكت أيمانه من إيمان فعاقبه الاحتلال بالاعتقال والنفي ومن المنفى الإجباري إلى المثوى الأخير في بلاد الأرز رقد المطران الفدائي في قلب بيروت مغمضا عينا على القدس وعينا على الشام بعدما شكل هذا الثلاثي ملتقى فكره وقلبه وهنا على هذه الأرض طوى المسيرة.

مسيرة من نوع آخر انطلقت اليوم فاتحة عهد جولات وزيارات عابرة للحدود الضيقة إلى آفاق جديدة ترسم خريطة طريق علاقات لبنان بدول الجوار وأبعد منها إلى علاقات على مستوى دولي وخطوة الألف ميل بدأت اليوم بأول زيارة خارجية لرئيس الجمهورية ميشال عون للرياض على رأس وفد وزاري بحلة الحكومة الجديدة طعم بوزير التربية السابق الزيارة للمملكة العربية السعودية تكتسب أهميتها من المكان الذي استهلت فيه أولى الزيارات الخارجية بإعادة تطبيع العلاقات الرسمية بين البلدين والزيارة حمالة أوجه قد يكون أحدها إعادة وصل ما انقطع بين الجارين اللدودين ومد جسور التلاقي بين طهران والرياض بحسب ما جرى تداوله في كواليس التحضيرات.

على شماعة الآمال علقت بوادر انعكاس الزيارة على الواقع الاقتصادي اللبناني وعلى هبة المليارات الثلاثة للجيش المصروفة مع وقف التنفيذ ويبدو أن ريع الزيارة لن يعود بالعافية الاقتصادية في ظل الوضع المالي المترنح للمملكة. من الرياض سينتقل رئيس الجمهورية والوفد المرافق إلى الدوحة المحطة الثانية وفيها يؤمل أن يعود لبنان وجهة أولى للسياحة الخليجية وما بين الرياض والدوحة نأمل أن يهتدي لبنان إلى الفردوس المفقود.


* مقدمة نشرة اخبار ال "ان بي ان"

وكأن النعم تحل على لبنان دفعة واحدة، الثلوج اكملت صورة المشهد، فرفعت المتساقطات من منسوب الخيرات، العاصفة جمدت الحركة على المرتفعات وقطعت الطرقات وسط انخفاض الحرارة على الساحل الى حدود الخمس درجات، الساعات المقبلة ستظهر المشهد الأبيض على امتداد المساحات التي تعلو عن ست مئة متر.

خيرات السماء تتدرج في هذا الشتاء من منخفض الى عاصفة واللبنانيون فرحون بموسم حنوا اليه مطرا وثلوجا، الايام البيضاء تستكمل التطورات السياسية التي قادت رئيس الجمهورية ميشال عون الى المملكة السعودية قبل قطر، في اولى اطلالاته الخارجية الاولى فهل تحمل معها ايجابيات تترجم في الهبة المالية واعادة الزيارات الخليجية السياحية وتفعيل العلاقات الاقتصادية. منسوب التفاؤل مرتفع بحجم تأثير المملكة وقدرة لبنان على لعب دور الوساطة بين الدول الاقليمية.

ايران التي تودع رئيسها السابق بكثير من الحزن اعلنت الحداد ثلاثة ايام، فالراحل مناضل في ثورة اسلامية عظيمة رافق مفجرها الامام الخميني وبقي وفيا لها ديمقراطي وطني حتى آخر لحظة في حياته. الجمهورية الاسلامية التي تكرم ابطالها الشجعان تلقت برقيات التعازي من معظم عواصم العالم.

فلسطين بدورها بقيت تنتج المقاومين بالمواجهة، بالسكاكين وبدهس المحتلين، ترتقي يوما بعد يوم وتتغلب على آلامها وتعقد اجتماعا غدا تسعى فيه لوحدة فلسطينية، امل الرئيس نبيه بري ان تكون نموذجا لاعادة التضامن العربي واستعادة الحقوق السليبة في فلسطين المحتلة.


* مقدمة نشرة اخبار ال "او تي في"

عاصفتان تتصدران المشهد المحلي اليوم: أولى سياسية، تتمثل بالزيارة التي بدأها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للرياض ثم الدوحة. وثانية جوية، عبرت عنها الأمواج العاتية وتساقط الثلوج... وإذا كانت نتائج العاصفة السياسية مقتصرة على الإيجابيات، من إعادة البحث في الهبة السعودية إلى عودة السياح، وما بينهما من تعزيز للثقة والقرار الحر في آن معا... فتداعيات العاصفة الجوية، بعضها إيجابي كرفع منسوب المتساقطات وتعزيز سياحة التزلج، وبعضها الآخر سلبي كزحمة السير وقطع الطرق والأضرار المعتادة على المزروعات والسيارات... وحتى الصحة... لكن، قبل الدخول في أخبار العاصفتين، نشير إلى أننا سنكون في سياق نشرتنا مع ما يفترض أن يثير عاصفة ثالثة، هي عاصفة غضب مقدس ضد فقدان الضمير والأخلاق، ولو من والد تجاه ابنته.


* مقدمة نشرة اخبار "المنار"

اكثر من تعداد قتلاهم فرض الاستشهادي الفلسطيني فادي القندر على الصهاينة، لملموا اشلاءهم واعادوا مراجعة حساباتهم وخياراتهم مع صورة جنودهم وضباطهم وهم يفرون مدججين بالسلاح، صدم الفدائي الجنود الصهاينة وصدم كيانهم العبري الذي نطق ضباطه ومسؤولوه معترفين بالعجز امام خيار الشبان الفلسطينيين ولم تنفع تضليلات نتنياهو ولا هدم منزل الشهيد من انقاذ صورة الامن الصهيوني ومدعيه.

في طهران صورة حداد ومأتم عزاء على احد رواد الثورة الاسلامية بل احد اعمدتها الشيخ هاشمي رفسنجاني رفيق الامام الخميني يعود غدا الى جواره بعد ان جال في ساحات المسؤولية خدمة للثورة وقضاياها وفلسطين ومظلوميتها والمقاومة واهدافها فكان الرجل الكبير ابا عطوفا وداعما ومدافعا صلبا عنها في جميع المراحل والظروف الصعبة كما جاء في بيان الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله.

في لبنان عاصفة طبيعية اجتاحت الاجواء حجبت الرؤية على المرتفعات وقطعت بعض الطرق وصعبت المواصلات فكانت شغل اللبنانيين مع شدة البرودة وسرعة الرياح.

اما سياسيا فالرؤية واضحة والطرق سالكة وليس هنالك من يصعب التواصل او الاتصالات، رئيس الجمهورية بدأ اولى جولاته الخارجية بزيارة السعودية والحكومة الى طاولة الاجتماع الاربعاء وسط تضايق المهل الزمنية انتخابيا وماليا، فيما المجلس النيابي في عقده الاستثنائي امام مهام استثنائية ابرزها قانون جديد للانتخاب.

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


لبنان الاخضر أبيض بمرتفعاته كافة والساحل بارد وغدا توقف لهطل الامطار.

وعلى غرار بياض الثلوج بياض في الوضع السياسي ولغة واحدة للمراجع واجتماع لهيئة مكتب المجلس النيابي الخميس لجدولة اعمال الجلسة التشريعية التي ستكون باكورة العمل المشترك للبرلمان والحكومة لما فيه خير البلد والناس.

وفي البارز من تطورات هذا اليوم:
- وصول رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى الرياض على رأس وفد وزاري موسع.
- محادثات لوزير ياباني في بيروت وتأكيد منه على مجيء سفير لبلاده في وقت قريب.
- تحرك لوفد برلماني فرنسي في بيروت ايضا بعد دمشق.
- نشاط متواصل للاجهزة الامنية اللبنانية في مواجهة الارهاب وكلام على توقيف أفراد كانوا يخططون لعمل ارهابي في ضاحية بيروت الجنوبية.

وفي طرابلس توقيف أب لا يتحلى بصفات الأبوة بعد اعتدائه بالضرب على ابنته البالغة من العمر أحدى عشرة سنة بسبب مخالفة أوامره في التسول في الشارع.حدث هذا في حي الخناق في منطقة أبي سمرا في طرابلس.


* مقدمة نشرة اخبار "المستقبل"

عاصفتان في لبنان تهزان سكونه منذ الأعياد. واحدة جوية تضرب لبنان تاركة أهله في البرد وتحت الثلوج، وتزيد من الازدحامات المرورية، وأخرى سياسية يضرب بها لبنان الرسمي أسوارا ضربتها حوله السنوات الفائتة، تاركة ندوبا عميقة وثلوجا باردة بينه وبين إخوانه العرب.

رئيس الجمهورية ميشال عون افتتح زياراته خارج قصر بعبدا بزيارة المملكة العربية السعودية، في رسالة واضحة للداخل والخارج، بأن لبنان عربي الهوى والهوية، وعربي الانتماء، وعربي السلوك.

الغاضبون في الداخل والخارج سيفهمون عاجلا أو آجلا أن زيارة عون إلى المملكة تأكيد لوجهه العربي، وأن قطار الحلول الذي انطلق من لبنان لن يترك نافذة إلا ويقفل هواءها ويطرد بردها.

عاصفتان، واحدة تجلب الخير والبرد، وأخرى ستحيطه بالدفء السياسي والأخوي، إذ أحسن استثمارها.


* مقدمة نشرة اخبار ال "ال بي سي"

لبيبة لم تفهم من الاشارة حتى ولو كانت من والدها، فكان جزاؤها التعنيف، يريدها والدها ان تتسول رفضت فعاقبها بالقساوة، العنف العائلي وكأنه لا يعرف خط النهاية في لبنان، الضحايا كثر حينا نقرأ عن زوجات معنفات وحينا آخر عن اطفال معنفين. اما من نهاية لهذه الآفة؟؟ هل من تشدد يضع حدا لهذا الشذوذ؟؟

ومن العنف العائلي الى العيوب في المناقصات هل تؤدي عيوب مناقصة المعاينة الميكانيكية الى الغائها؟ ماذا عن المضاعفات وهل تقدم الشركة الفائزة على المطالبة بتطبيق البند الجزائي الذي يرتب مبلغا كبيرا على الدولة اللبنانية؟

ومن عيوب المناقصات الى شوائب مشاريع قوانين الانتخابات التي يبدو ان مشكلتها الاساسية ستكون مع النائب وليد جنبلاط الذي يفضل قانون الستين ايا تكن المغريات في مشاريع القوانين الاخرى.

تحدث كل هذه التطورات في وقت بدأ رئيس الجمهورية ميشال عون زيارته للخارج ومحطته الاولى السعودية على ان ينتقل منها بعد غد الاربعاء الى قطر.

30 Mar 03:36

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree