GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

لماذا يغيّر قداسة البابا اسمه؟

March 12, 2013

2
0

بولس ، بنديكتوس ، يوحنا بولس ، بيوس ، أو غريغوريوس... أسماء لبابوات خدموا الكنيسة ، واختاروا لنفسهم اسما حبريا يختلف عن اسمهم العلماني.

في القرون الخمسة الأولى ، لم يكن البابوات المنتخبون يغيرون اسمهم عند الانتخاب ، وهذا الأمر حصل للمرة الأولى عام 533 عند انتخاب البابا يوحنا الثاني ، الذي اسمه الأساسي كان مركوريوس وهو اسم إله روماني ، ولا علاقة له بالمسيحية.

 

مع مر السنوات ، لم يتحول تغيير الاسم إلى أمر ضروري ، رغم أن كثيرين اعتمدوه تيمنا بمن سبقهم أو بشفعاء لهم ، حتى عام 1555عندما بقي آخر بابا على اسمه الأرضي. بعدها ، بات على كل بابا أن يختار لنفسه اسما مختلفا بعد انتخابه ، قد يكون من أسماء الرسل الاثني عشر.

 

في لوحة معلقة عند أحد جدران الفاتيكان ، تسجل أسماء جميع البابوات الذي يدفنون في روما. الاسم الأول بطبيعة الحال هو اسم القديس بطرس ، البابا الأول ، كما أن الأسماء الأخيرة هي لبابوات القرن العشرين الذين توفوا وآخرهم يوحنا بولس الثاني.

 

في السنوات الأخيرة ، كان اختيار أسماء البابوات لافتا ، فالبابا يوحنا بولس الأول قرر أن يمزج بين اسم سلفين له ، يوحنا وبولس ، وبما أنه خدم شهرا فقط قبل وفاته ، قرر البابا يوحنا بولس الثاني أن يستخدم الاسم نفسه لإكمال مسيرته.

 

أما البابا بنديكتوس السادس عشر ، فاختار هذا الاسم تيمنا بالبابا بنديكتوس الخامس عشر ، الذي كان البابا في فترة ما بين الحرب العالمية الأولى والحرب العالمية الثانية ، وقد سعى إلى إعادة ربط أوصال العالم وترسيخ المحبة فيه.

31 Jul 08:33

المزيد
Loading news...