GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

العاصفة الجوية حصدت علي عبدالله نجم شارع الحمرا

By (هيثم خوند) /January 08, 2013

24
0
هيثم خوند

لم يكن يمكن لكل رواد شارعي الحمرا وبلس قرب الجامعة الاميركية في خلال السنوات الاخيرة، الا ملاحظة هذا العجوز، مفترشا الارض، حاملا السيجارة متحدثا مع المارة من دون ان يزعج احدا، او يطلب مساعدة من احد حتى اصبح علامة فارقة في تاريخ شارع الحمرا بعد الحرب الاهلية.

 

قليلون عرفوا من هو. إلا ان وجوده الدائم نسج الروايات الكثيرة حوله. فالبعض قال انه كان بروفيسورا في الرياضيات فقد عائلته خلال الحرب الاهلية ومعها رزانة عقله، والبعض الآخر يشيد بثقافة عالية تمتع بها، قربت اليه مثقفي الشارع الذين جالسوه لساعات من دون ملل. اليوم، لم يعد كل هذا مهما، لأن علي عبدالله، وهذا اسمه، فارق الحياة ظهر الاثنين. مات على رصيف الحمرا بعدما انهك البرد القارس جسده الجائع من دون ان يلقى معينا او حتى سقفا.

 

علي مات وحيدا، ولم يكن احد ليدري بغيابه لولا مبادرة بعض طلاب الجامعة الاميركية الذين تفقدوه الاثنين، ولم يجدوه قبل ان يعرفوا ان علي مات، فتحولت قصته ظاهرة "فايسبوكية" جمعت المئات لتشكل نواة قضية انسانية: مساعدة المشردين. غادر علي عبدالله، هذه الدنيا الظالمة ربما من حسن حظه لأن علي بعد اليوم لن يعرف البرد ابدا.

28 Nov 03:03

Loading news...