روبوتات جنسيّة مبرمجة لقتل مستخدمها

الـــــــــلاحـــــــــق
A+

كشف نيك باترسون، المحاضر المتخصص في التكنولوجيا بجامعة ديكين في ملبورن، عن أن الروبوتات الجنسية التجارية التي تعاني من ضعف الحماية الأمنية يمكن السيطرة عليها من قبل القراصنة واستخدامها في القتل.

وفقاً لموقع ibtimes البريطاني، يعتقد باترسون أن الروبوتات الجنسية المتصلة بشبكة الإنترنت هي عرضة للقرصنة مثلها مثل الهواتف والأجهزة الأخرى، وحذر من أن القراصنة قد يستغلون قريباً الثغرات الأمنية في مثل هذه الأجهزة، والاستعانة بأجزاء معينة من هذه الروبوتات مثل الساقين والأدوات الأخرى المرفقة للتسبب في ضرر لمستخدمها.

وقال باترسون: "في كثير من الأحيان يتعدى وزن هذه الروبوتات 200 باوند، وتكون قوية جداً وفي حال اختراق الروبوت، يمكن للقراصنة الحصول على السيطرة الكاملة وإصدار تعليمات لها عن بعد، وآخر شيء تريده هو أن يتمكن القراصنة من السيطرة على واحدة من هذه الروبوتات، إذ يمكن استخدامها لإلحاق الأذى الجسدي لمالكها".

وأضاف: "الروبوتات تحتاج إلى نظام تشغيل لتعمل تماماً مثل هواتفنا وأجهزة الكمبيوتر المحمولة، إذ أصبح الشائع أن يكون كل شيء متصل بالإنترنت في هذه الأيام مثل الهواتف، الثلاجات، وكاميرات المراقبة، والمنازل الذكية، لذا لا تختلف الروبوتات كثيرا".

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً