باسيل الماروني الأرثوذكسي

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

كان لافتا خلال زيارة وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل للمطران الياس عودة الحديث الذي دار بينهما حول الموارنة والارثوذكس، حيث قال باسيل لعودة: "أنا شفيعتي سيدة البحر في البترون، وهي عبارة عن كابيلا أرثوذكسية"، فضحك عودة واضاف باسيل: "أنا دائما أشارك في هجمة عيد الفصح في دوما"، مستطردا: "سيدنا انا لست من محبذي الشرخ والتمييز بين المذاهب".
وفي معرض الحديث ايضا، قال عودة لباسيل: "اللي بيخبي مصرياتو اللي لا يعطى ولا يزاد"، فأجابه باسيل: "الموارنة عطيوا كتير، ما فيهن يعطوا اكثر من هيك".

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك