GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

الخازن: يبدو أن محرّك قانون الإنتخاب قد تعب

May 19, 2017

0
0

رأى عضو "تكتل التغيير والإصلاح" النائب فريد الخازن أن "محرّك قانون الإنتخاب الذي بدأ بالعمل مع موقف رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الرافض للتمديد والفراغ والستين، منذ نحو شهرين، يبدو أنه اليوم أصيب بالتعب، ولم يعد باستطاعته متابعة عمله بسهولة، وذلك بسبب أن كل الأفكار طُرحت على الطاولة وكل فريق يعلم مواقف الآخرين"، قائلاً: "لقد دخلنا في فترة مراوحة قد تستمر لوقت طويل".

 

وفي حديث إلى وكالة "أخبار اليوم"، لفت الخازن الى أن "البحث في قانون الإنتخاب دخل في الحيز السياسي ولم يعد تقنيات وأفكار، حيث كل طرح تمّ النقاش فيه والمواقف باتت كلها معروفة".

 

ورداً على سؤال، أشار إلى "وجود مساحات مشتركة بين كل الأطراف، لكن قانون الإنتخابات يحتاج الى قرار سياسي، الأمر غير متوفر حالياً". وإذ نفى وجود جبهة مقابل أخرى، لفت الخازن الى "وجود تداخل حول نقاط عدّة". وقال: "النقاش حول قانون الإنتخاب انطلق منذ فترة طويلة، لكن الظروف السياسية اليوم مختلفة عما كانت عليه منذ خمسة أو ستة أشهر، كما أن الحسابات قد تبدّلت".

 

وسئل: إذا اصطدم البحث حول هذا القانون بالحائط المسدود هل سيكون خيار رئيس الجمهورية العماد ميشال عون العودة الى قانون الستين، أجاب: "هناك مسألتان خط أحمر عند رئيس الجمهورية: التمديد دون قانون جديد والفراغ، مشيراً في الوقت عينه الى أن لا احد يسعى الى أزمة".
وأضاف: "في المقابل هناك رفض لقانون الستين أي قانون 2008 يبقى أمراً واقعاً إذا لم يحصل أي إتفاق". وتابع: "على أي حال المجال مفتوح حتى 19 حزيران".

 

ورداً على سؤال، أشار الخازن الى أن "أياماً معدودة تفصلنا عن شهر رمضان المبارك، وبالتالي قد لا تكون الأجواء مؤاتية لإقرار قانون جديد، وفي الوقت نفسه التمديد مرفوض إلا إذا كان مقروناً بقانون واضح، كذلك الفراغ مرفوضة. لذا يبقى الستين كأمر واقع".



27 May 02:52

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree