انتشار عدوى بكتيرية غير قابلة للعلاج

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

رصد مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها "CDC" في أميركا 221 إصابة بعدوى بكتيرية مقاومة لجميع أنواع العلاج بالمضادات الحيوية.

وأشار تقرير مركز "CDC"، المنشور في نشرت مجلة "Vital Signs"، إلى العثور على واحد من بين كل 10 أشخاص على الأقل، في المؤسسات الطبية الأميركية، يحمل هذه الميكروبات ولم تظهر عليه أعراض المرض ويعد فقط ناقلا له.

وتمتلك هذه الميكروبات مورثات مناعية للأدوية، ويمكن أن تكون مختبئة في جسم الأصحاء الذين يعدون نواقل لهذا المرض الفتاك.

لذلك، يوصي مركز مكافحة الأمراض بإجراء تحليل سريع لجميع الكائنات الحية الدقيقة لدى المشتبه بحملهم لهذه البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية (حاملي العدوى)، ومتابعة المصابين بها لدى انتقالهم لمستشفيات أخرى لتحديد السبب ونوع البكتيريا في محاولة لإيجاد علاج وطرق للحد من انتشارها.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً