8 فوائد صحية للحبّ

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

يعتقد البعض ان الحبّ هو حاجة عاطفية فقط، بيد أنّ الابحاث تستمر في تأكيد انه حاجة أساسية غريزية وصحية. 

الحبّ والصحة مترابطان بطرق مفاجئة، ونعدّد في السّطور التالية 8 فوائد للحبّ أثبتتها الدراسات:


انخفاض عدد مرات زيارة الأطباء

خلصت دراسة تحليلية راجعت عدة احصائيات ودراسات ان عدد مرات زيارة الأزواج أقلّ للطبيب من العازبين، كما تقل فترة بقائهم في المستشفى ان احتاجوا للبقاء لسبب ما. فيقوم الاشخاص الذين يتمتعون بعلاقة جيدة بما يلزم للحفاظ على صحتهم وصحة شركائهم، ويشجعون بعضهم بعضا على اتباع الارشادات الصحية وتحسين الصحة والابتعاد عن السلوكيات الضارة. كما ان الشركاء يلاحظون اي مشكلة او تغير في جسم أحدهم، ما يقلل مضاعفات اي مرض. 

انخفاض الاكتئاب والإدمان

وفق تقرير الخدمات الصحية والبشرية في بريطانيا، تقل نسبة إصابة النساء والرجال المتزوّجين بالاكتئاب. وحتى لو كنت تعتقد ان الضغط الاسري والنفسي الذي يرافق الزواج قد يرفع فرصة التوتر والكآبة، بيد ان الدراسات تشير الى ان تأثير الوحدة والعزلة والكبت أكبر في زيادة فرصة الاصابة بالاكتئاب. كما وجد أن الحبّ يقلل احتمال ادمان الكحول والعقاقير ويزيد فرصة شفاء من كان مدمنا قبل الزواج.

خفض ضغط الدم

إنّ الزواج السعيد القائم على الحبّ الكبير جيّد جداً لضغط الدم؛ حيث وجد الباحثون ان الازواج السعداء لديهم انخفاض في ضغط الدم.

انخفاض القلق

التمتع بعلاقة مستقرة ومفعمة بالحبّ تقلل كثيرا من الشعور بالتوتر. 

قلة الشعور بالألم

بيّنت دراسات التصوير بالرنين المغناطيسي ان الازواج السعداء لديهم نشاط كبير في المناطق التي تتحكم بالألم وتقلل الشعور به. كما بينت دراسة تتبعت 127 الف بالغ ان الازواج اقل احتمالا للشكوى من الصداع وألم الظهر.

التحكم بالتوتر والضغط النفسي

التمتع بعلاقة زوجية جيدة يقلل الشعور بالتوتر ويزيد تحمل الازواج للضغط النفسي وصعوبات الحياة. بحيث قد يجعلهما منيعين من الاصابة بالإحباط والكآبة ويزيد القدرة على التحكم بالتوتر. وذلك يرجع الى الدعم النفسي والعاطفي الذي يتمتع به الازواج السعداء على مدار الساعة بالإضافة الى شعورهم بالحب والتقدير ايضا.


قلة نزلات البرد

إنّ الحبّ والمشاعر الايجابية التي تتولد من العلاقات الجيدة كلّها عوامل تسبب ارتفاعا في قوة الجهاز المناعي؛ وهو ما يقلل بدوره احتمال العدوى والاصابة بالأمراض الالتهابية.

سرعة التئام الجروح

قوة العلاقات الإيجابية تزيد قوة وسرعة التئام الجروح على الجلد؛ حيث بيّنت دراسة من جامعة اوهايو الطبية ان المتزوجين السعداء تلتئم جروحهم خلال نصف الوقت الذي تلتئم فيه جروح الازواج الذين يشيرون الى تعاستهم او عدم رضاهم بالشريك. بينما تضاعف وقت التئام الجروح لدى المصابين بالاكتئاب وفرط القلق.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً