ضربة قوية للرياضة الروسية

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

استبعدت اللجنة الأولمبية الدولية، روسيا عن المشاركة في أولمبياد 2018 الشتوي بسبب فضيحة المنشطات، لكنها سمحت لرياضييها بالمشاركة تحت "علم أولمبي وشروط صارمة".



وقال رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، إن "التنشط الروسي المنهجي" بين عامي 2011 و2015، وخصوصا في أولمبياد سوتشي 2014، شكل "هجوما غير مسبوق على نزاهة الألعاب الأولمبية والرياضة".

وأضاف: "كرياضي، أعتذر لجميع الرياضيين النظيفين من اللجان الأولمبية الوطنية الأخرى المتضررين من هذا التلاعب"، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.



وأوقفت اللجنة مدى الحياة، نائب رئيس الوزراء الروسي المسؤول عن الشؤون الرياضية فيتالي موتكو.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك