هاينكس يكشف عن سبب عودته...

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

أقر يوب هاينكس، المدرب العائد إلى نادي بايرن ميونخ بطل الدوري الألماني لكرة القدم، أنه وافق على التحدي الجديد حتى نهاية الموسم الحالي، بهدف وحيد هو إعادة التوازن إلى النادي الغالي على قلبه، موضحا أنه لم يكن يرغب "أبدا" في العودة إلى التدريب.

وقال هاينكس (72 عاما) خلال تقديمه رسميا، خلفا للإيطالي كارلو أنشيلوتي المقال "لم أكن أريد ذلك أبدا، كان ذلك واضحا، ولكن الأمر لا يتعلق بي، ولكن ببايرن ميونخ الذي يملك الآن الوقت لكي يختار بهدوء مدربا له للموسم المقبل".
وكان هاينكس اعتزل التدريب عام 2013 بعد قيادته بايرن إلى الثلاثية التاريخية (الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا). وحذر هاينكس الذي يشرف على بايرن للمرة الرابعة (1987-1991، 2009، 2011-2013)، من أن "ليس لدي طموح شخصي، ليس فقط بسبب عمري، ولكن أيضا بسبب سجلي بكامله".
وأبرز أنه وافق على رفع التحدي بسبب "صداقته القوية" مع رئيس بايرن أولي هونيس والعلاقات التي حافظ عليها مع العديد من الأشخاص في بايرن، وبينهم اللاعبون السابقون.
وتابع "أدين أيضا بالكثير لبايرن الذي من دونه لم يكن ممكنا ان أحظى بمسيرة دولية مثلما حصل مع ريال مدريد الذي فزت معه بدوري أبطال أوروبا" في عام 1998.
وحظي هاينكس بمسيرة زاخرة مع الأندية الأوروبية، ودرب أتلتيك بلباو الإسباني (1992-1994 و2001-2003) وبنفيكا البرتغالي (1999-2000)، وشالكه الألماني (2003-2004) ومواطنه باير ليفركوزن (2009-2011).
وأكد الرئيس التنفيذي لبايرن ميونخ، كارل هاينتس رومينيغه، أن "يوب هو المدرب المثالي لهذا الوضع، يعرف النادي عن ظهر قلب، وسيعرف ما يجب القيام به لإعادة النادي إلى المسار الصحيح". وأقر بأن هذا "الوضع الموقت" من شأنه أن يمنح إدارة النادي الوقت لاختيار مدرب جديد للموسم المقبل "بأكثر هدوء ممكن وبكل ثقة".

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك