بالفيديو: اللحظات الأخيرة قبل وفاة عارضة الأزياء على متن الطائرة

الــــــســــــابــــــق
الـــــــــلاحـــــــــق
A+

توفّي ستّة أشخاص عندما تحطمت طائرتهم الخاصة خلال رحلة جوية من ولاية أريزونا إلى لاس فيغاس، وكانت من بينهم إحدى نجمات "إنستغرام" وهي عارضة الأزياء الأميركية الشهيرة ماريا كوجان.

وتمكنت كوجان البالغة من العمر 23 عاماً، من توثيق اللحظات الأخيرة من حياتها عبر بثّ مباشر للآلاف من متابعيها على "فايسبوك"، عندما تحطمت الطائرة الخاصة "بايبر بيه إيه-24 كومانش"، فوق ملعب للغولف.

وبدأت كوجان بتصوير مقاطع فيديو من الطائرة لتحميلها على "إنستغرام" في طريق عودتها إلى لاس فيغاس، وكانت تصوّر نفسها بحماس وهي جالسة في مقعدها على متن الطائرة، وآخر ما قالته كلمة "أنا سعيدة".

ثم وقع الحادث عقب ذلك، ما أدى إلى مقتل الركاب جميعاً، واكتشف متابعوا كوجان أن انقطاع البثّ المباشر بشكل مفاجئ جاء بسبب تحطم الطائرة المملوكة لرجل الأعمال المعروف جيمس بيدروزا، البالغ من العمر 28 عاماً، والذي كان من بين الضحايا.

ولم تعلق إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) أو المجلس الوطني لسلامة النقل على التحقيقات الجارية حول الحادث. وتشاهدون اللحظات الأخيرة التي وثّقتها العارضة على متن الطائرة قبل وفاتها.

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك

إقــــــرأ أيــــــضــــــاً