لقاء بوتين الحريري: هل يُحيّد لبنان عن الملف السوري؟

الـــــــــلاحـــــــــق
A+

في انتظار ظهور المفاعيل الميدانية للزيارة الروسية لا سيما في الشق المتصل بالمساعدات العسكرية، بعيد عودته الى بيروت ليلا، جاء اجتماع رئيس الحكومة سعد الحريري بالرئيس فلاديمير بوتين بعد لقاءاته مع المسؤولين الروس على مدى يومين، ليؤكد أهمية تحييد لبنان عن الملف السوري وضرورة الحفاظ على الاستقرار.


وفيما رحّب بوتين بضيفه اللبناني، مشيراً الى "ان الاتفاقيات التي انجزتموها أمس مع نظيركم ديميتري ميدفيديف ستعمل في شكل ايجابي على تقوية العلاقات بين البلدين، وان ميزان التبادل التجاري بين البلدين لا يزال متواضعا، بيد ان هناك توجها ايجابيا لزيادة هذا الرقم الى النصف وهذه هي النظرة الايجابية التي يجب ان نعمل عليها، وبطبيعة الحال سنناقش هذه المسألة كما الاوضاع في المنطقة وداخل لبنان وفي الدول المجاورة، ومن المهم بالنسبة لي معرفة مواقف جميع القادة من جميع دول المنطقة، وانا ساغتنم هذه الفرصة لاتحدث معكم بكل هذه المسائل"، ردّ الرئيس الحريري "شكراً فخامة الرئيس انا سعيد جداً بلقائكم مجددا هذا شرف لنا، وسنناقش اليوم كل المواضيع الاقتصادية ومعاناة لبنان والوضع في المنطقة، والعلاقات السياسية المميزة مع لبنان ونتمنى ان ترقى العلاقات الاقتصادية والتعاون العسكري الى مستوى هذه العلاقات".

غــــــــرد تــــــــعــــــــــــلــــــــيــــــــقــــــــك