GET MTV NEWS
X

SIGN UP TO OUR NEWSLETTER

GET MTV NEWS STRAIGHT TO YOUR INBOX
Thank you
You are now subscribed to MTV newsletter

أعجوبة جديدة لمار شربل: حسن مشى من جديد...

By (خاص موقع Mtv) /September 13, 2017

0
0
خاص موقع Mtv

إنّها الاعجوبة رقم 20 بعد عيد القدّيس شربل. حسن علي فقيه هو الذي اختاره شربل ليهبه نعمة الشّفاء من ألمٍ عسيرٍ كان يُعاني منه، فكانت العجيبة من صنع الايمان وحده، وهكذا حصل اللّقاء بين المريض وبين أحد "أكرم" القدّيسين في العالم...

بدأت آلام حسن إبن بلدة رب ثلاثين في قضاء مرجعيون، والاب لـ5 أولاد، عندما زلّت قدمه على درج قرب منزله في بلدته، فانكسر كاحل رجله الأيسر، وعولج في مستشفى ميس الجبل، وبعد فترة العلاج، تبيّن بعد صور الاشعة التي أجريت في مستشفى الزهراء، أنّ رجله لا تزال غير سليمة وكان وجعه "لا يُحتمل" على حدّ وصفه، ولم يعد بإستطاعته المشي إلاّ بمعاونة عكّازتين.

وبعد مضيّ حوالي 5 أشهر من المشاورات والمتابعة الطبيّة، تقرّر أن يخضع حسن لعملية جراحية تكلّف قرابة الـ10 آلاف دولار أميركي من دون أي كفالة أو تأكيد من الاطباء بنجاحها، وهنا تدخّل شخصٌ مؤمنٌ وعرض على حسن عرضاً مُغرياً لن ينساه طوال حياته.

"ما رأيك في عمليّة من دون دفع المال أو أي جراحة أو قطب، أو حتّى دمٍ وأوجاع"؟ سأله صديقه في العمل المهندس شهيد ساسين، فأجابه حسين بلهفة وتعجّب "كيف تتم العملية؟"، فسأله شهيد من جديد "هل تؤمن؟"، فقال له حسن بكلّ ثقة "نعم أؤمن". وهذه الـ "نعم" كانت كفيلة بصنع الاعجوبة الاحدث لمار شربل.

بعد جواب حسن، سارع شهيد الى مزار القدّيس شربل في دير مار مارون في عنّايا، وركع أمام ضريحه وطلب شفاعته عند الرّب ونعمة الشفاء، وأضاء شمعة على نية شفاء حسن، وعاد بشمعة وحنجور زيت لمار شربل وسلّم صديقه الشّمعة والزّيت وطلب منه أن يُضيء الشمعة وأن يدهن رجله بزيت مار شربل، وهذا ما فعله حسن، وعندما أضاء الشمعة، إشتمّ الجميع رائحة وصفوها بـ"السماويّة"، وسرعان ما حضر شيخ ليتفقّد السرّ وراء رائحة الشمعة هذه.

وفي اللّيل استفاق حسن بهدف الدخول الى الحمّام، وعندما فتح باب غرفته فوجئ بمار شربل في الممشى وهو لا يعرفه، فتعجّب كيف دخل البيت وسأله عن اسمه، فأجابه "أنا البركة"، وعندما دنا منه ليدعوه لشرب فنجان من القهوة اختفى القديس شربل من البيت.

حلّ الصباح، واستفاق الجدّ حسن على صراخ في المنزل لحفيدته الصغيرة التي سقطت على الارض، وإذ به يجد نفسه مهرولاً بسرعة، ناسياً عكازيه، وهنا فوجئ به الجميع وهاجموه قائلين باللّغة العاميّة: "شو وين عكازاتك، صحِّت رجلك، شو كنت عم بتكذب وتمثّل علينا؟"، وهنا لم يستوعب حسن ما حصل معه، فضرب رجله بقوّة بالارض هو الذي لم يكن باستطاعته أن يمسّ الارض برجله من قبل، وبعد أيّامٍ، زار طبيبه من جديد وأخبره بما جرى معه وكيف شفاه القدّيس شربل، فقرّر الطّبيب إجراء صور لرجله على نفقته الخاصّة للتأكّد ممّا جرى، وتأكّد الشفاء التّام طبيّاً.

بعد أعجوبة وتدخّل القدّيس شربل، زار إبن الطائفة الشيعيّة حسن علي الفقيه دير مار مارون في عنايا ليشكره على شفائه وليسجّل الاعجوبة، وبينما كان ينصّ خبر الاعجوبة مع صديقه المهندس شهيد ساسين في مكتب الاب لويس مطر مدوّن عجائب مار شربل، ظهر عليه القديس شربل من جديد وناداه كي يقترب منه، فغمره وقبّله، وسلّمه القديس شربل مسبحة وقال له: "خليك هيك"، وسجّلت الاعجوبة بتاريخ 8 أيلول 2017.

موقع ـmtv تواصل مع حسن علي فقيه الذي تحدّث بتأثّر شديد عمّا حصل معه، شاكراً صديقه شهيد ساسين الذي بفضل تدخّله حصلت الاعجوبة، كما شكر القدّيس شربل على نعمته الكبيرة وقال "شربل أصبح ملجأي ومرجعي وصديقي، وسأعود إليه في أيّ شيء أحتاجه".



20 Nov 05:02

Loading news...
X
We use cookies to personalize content and ads, to provide social media features and to analyse our traffic. We also share information about your use of our site with our social media. See details
I Agree